تعالوا نلعب لعبة خفيفة🥳 (طلّع النحال الي بداخلك)

العب الآن

لقد أكرم الله البشر بحواس خمس ضرورية يعيش بها الإنسان حياة طبيعية متكاملة ويميز بها ويشعر بها ويفرق بين الألوان والأشكال وغيرها جعل الله ذلك للنحل أيضاً، وقد أشار Karl Von Frisch إلى أن للنحل المقدرة على تمييز الألوان والروائح والتذوق وتحديد الوقت، ولكن طريقة تمييز النحل للأشياء تختلف عن طريقة تمييز الإنسان لها وسوف نوضح قدرة النحل على تمييز كل منها بشيء من التوضيح في هذه المدونة التي تأتيكم ضمن العديد من المدونات النحلية الماتعة والمفيدة..

كيف يستطيع النحل تمييز الألوان؟ وهل يميز جميعها أم بعضها؟

يستطيع النحل أن يميز بعض الألوان ولا يميز بعضها الآخر مثل اللون الأحمر والألوان التي يميزها النحل هي:

[1] مجموعة اللون الأصفر وتشمل الأصفر والبرتقالي والأخضر وتبدو للنحل كأنها درجات من لون واحد ويكون الأصفر أكثرها جاذبية.

[2] مجموعة اللون الأزرق ويشمل الأزرق والقرمزي والبنفسجي والاخير أقلها جاذبية.

[3] اللون الأزرق المخضر ويميزها النحل بدرجات متفاوتة.

[4] الأشعة فوق البنفسجية التي لا يمكن للإنسان إدراكها يمكن للنحل تمييزها ولذلك ينجذب النحل للأزهار البيضاء لأنها تمتص الأشعة فوق البنفسجية من ضوء الشمس فتبدو له وكأن لونها أزرق مخضر.

وقد ثبت أن النحل ينسى اللون بسرعة.

تمييز النحل للروائح:

أجريت تجارب عديدة أثبتت أن النحل له القدرة على التمييز بين مجموعة كبيرة من الروائح ويمكنه أن يتذكرها ويعود إليها خاصة إذا كانت مضافة إلى الغذاء ويساعده في ذلك أعضاء الحس الموجودة بقرون الاستشعار حيث يمكنه معرفة روائح النحل العائد من الحقل لمعرفة مصدر الغذاء الذي يحمله وبالتالي يمكنه معرفة روائح الأزهار التي سيرسو عليها أثناء طيرانه لجمع الغذاء وقد ثبت أن النحل يستمر متذكرًا لرائحة مصدر الغذاء حتى بعد حجزه لمدة قد تصل إلى 5 أيام.

ماذا بالنسبة للتذوق في حياة النحل؟

للنحل المقدرة على تذوق المواد الحلوة والمالحة والمُرّة والتمييز بين طعمها وذلك عن طريق أعضاء التذوق التي توجد على أطراف الأرجل وقرون الاستشعار وأجزاء الفم، وقد استعمل Von Frisch مواد مختلفة حلوه ومُرّة ومالحة وحامضة ووجد أن النحل له القدرة على التفريق بينها، وبالنسبة للمواد الحلوة استعمل 34 نوع من السكر طعمها حلو بالنسبة للإنسان ولكنه لاحظ أن 9 منها كانت حلوة بالنسبة للنحل وهى السكروز والجلوكوز والفراكتوز والمالتوز واللاكتوز والملزيتوز والتريهالوز والاينوسيتول والميثايل جلوكوسيد والباقي كان عديم الطعم بالنسبة للنحل . ولاحظ أن النحل يتناول المحلول السكري المضاف إليه الاسيتايل سكروز الذي يكون مُرّ بالنسبة للإنسان، لأنها لا تكسب الغذاء طعمًا طاردا للنحل حيث تبدو عديمة الطعم، ولذلك اقترحت بعض الحكومات إضافتها إلى السكر الذي يصرف لتغذية النحل حتى تضمن عدم استهلاكه بواسطة الإنسان.

هل يحس النحل بالزمن ومرور الوقت؟

أثبتت التجارب التي أجريت في هذا المجال أن النحل له القدرة على معرفة مرور الوقت أو بمعنى آخر أثبتت التجارب أن النحل له حاسة للزمن وقد يساعده في ذلك معرفته بمكان الشمس حيث لوحظ أن النحل يستمر في الطيران حول مكان الغذاء طول اليوم ما دام الغذاء متوفر باستمرار أما إذا عرض الغذاء في مواعيد محدده منتظمة فلا يزوره النحل إلا في تلك المواعيد المحددة ،ولهذه القدرة أهمية كبيرة بالنسبة للنحل لأن بعض الأزهار تخرج كميات كبيرة من الرحيق أو حبوب اللقاح في أوقات معينة من النهار وبالتالي فإن الشغالات توفر مجهودها ولا تذهب إليها إلا في هذه الأوقات . ولكن يبدو أن حاسة الزمن لدى النحل غريزية بالإضافة إلى قدرته على تعلم البحث عن الطعام في مكان معين وارتباطه بالألوان الخاصة بالأزهار وأشكالها وروائحها لذلك يرى البعض أن معرفة وقت الغذاء مرتبطة بسرعة هضمه وتمثيله في جسم النحل وغير مرتبطة كلية بمكان الشمس حيث وجد أن النحل يمكنه تحديد مواعيد الغذاء ليلًا إذا حفظ في مكان مظلم وفي احدى التجارب أضيف لغذاء النحل المدرب مادة إيوكينين Equinine المخدرة بتركيز 0.15٪ فتأخر النحل عن موعده في تناول الغذاء وذلك لأن هذه المادة تنقص سرعة التحول الغذائي ولكن عند إضافة مادة اندروثيرجلوبيولين Indrothyroglobulin المخدرة بتركيز 0.075٪ جعلت النحل يذهب قبل موعده إلى مكان الغذاء وذلك لأنها تسرع التحول الغذائي في جسم النحلة وعموما لم يمكن تدريب النحل على الزمن إلا لفترة 24 ساعة فقط وعموما فإن هذا إن دل على شيء فإنما يدل على قدرة الله سبحانه وتعالى جل شانه الذي خلق هذه الحشرة وخلق الانسان وعلمه مالم يكن يعلم .

التعليقات 1

  1. لا تظهر الاسم

    مدونة رائعة 😍

    الرد

شارك بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

سجل اهتمامك

تواصل معنا

12 + 5 =