تعالوا نلعب لعبة خفيفة🥳 (طلّع النحال الي بداخلك)

العب الآن

على الرغم من أن الربيع هو وقت نشاط النحل، إلا أن الصيف سيبدو نشطًا بالنسبة للنحل وللنحال، إنه وقت لا يمكنك فيه جني العسل فحسب، بل ستحتاج أيضًا إلى التأكد من بقاء نحلك باردًا ورطبًا وصحي..

بسبب درجات الحرارة المرتفعة في الصيف يجب أن يكون النحال مطلعا على أهم العمليات النحلية التي يجب عليه القيام بها في فصل الصيف..
ولمعرفة جميع العمليات النحلية التي يقوم بها النحال على مدار السنة راجع – المفكرة السنوية للنحال السعودي – على موقع نحال..

يصل موسم فيض الرحيق إلى ذروته خلال الصيف وهذا يتزامن مع زيادة أعداد النحل في الطائفة إلى ذروته أيضا وعندما تصل إلى هذه الحالة ستكون الطوائف تعتمد على نفسها وذلك بسبب كثرة الشغالات التي لا تكل في جمع الرحيق وحبوب اللقاح وصنع العسل أما عن الملكة فإن معدل وضعها للبيض يقل خلال أواخر فصل الصيف.

في الليالي الحارة والرطبة ستجد النحل معلقًا على جدار الخلية الخارجي فلا تقلق حيال ذلك فهم يقومون بتبريد أنفسهم، وعليك حينها العمل على توفير تهوية أفضل للطائفة عن طريق عمل فتحات التهوية أما في نهاية الصيف يبدأ النمو المتزايد في الطائفة بالانخفاض ولا يزال الذكور موجودون ولكن الأعمال الخارجية للشغالات تقل بقلة الرحيق في المرعى ويبدو النحل متضايقا ويعمل على حماية العسل.

قائمة أعمال النحال في الصيف:

إليك بعض الأنشطة التي يمكنك جدولتها بين رحلات المصيف إلى الشواطئ والنزهات:
• افحص الخلية مرة كل أسبوع، وتأكد من أنها سليمة وأن الملكة موجودة.
• قم بإضافة العاسلات كلما تطلب الأمر، وابق متحسبا لموسم جمع العسل العظيم.
• حافظ على النحل من التطريد خلال منتصف الصيف ففي نهاية الصيف تكون فرصة التطريد ضعيفة.
• يجب أن تعمل على إبقاء الدبابير بعيدا عن النحل فالطائفة التي تقع تحت الهجوم يكون موقفها حرج جدا.
• قم بجمع محصول العسل في نهاية موسم فيض الرحيق، وتذكر أنه في الأماكن ذات الشتاء البارد فالطائفة تحتاج حوالي 15كجم من العسل لاجتياز الشتاء القادم وهذا هو وقت ارتداء القفازات لأن نحلك الهادئ يكون في أعلى درجات الاستعداد للدفاع عن العسل ولن يتركوا العسل إلا بعد القليل من القتال!

سلوكيات النحل والخلية في فصل الصيف:

يبدأ تدفق الرحيق(الفيض) في منتصف إلى أواخر الربيع ويستمر حتى الصيف في معظم المواقع، وجود الكثير من الزهور والطقس المناسب للطيران هي علامات جيدة ومن السهل رؤية حبوب اللقاح على الأرجل الخلفية للنحل السارح، وعندما تكون حبوب اللقاح وفيرة يكون الرحيق هكذا أيضاً، لكن هذا ليس هو الحال دائماً، في الواقع يمكن أن تمطر كل يوم ليغسل الرحيق من الأزهار ولكن حبوب اللقاح ستبقى، تحتاج الأزهار إلى يومين إلى ثلاثة أيام بدون مطر لتتوفر كميات ملحوظة من الرحيق مرة أخرى ومن الصعب حينها رؤية نحل عائد ممتلئ بالرحيق.

احذر من هذه العلامات في الصيف!

• الجوع أثناء الجفاف أو ندرة الصيف وعدم وجود الرحيق أو حبوب اللقاح وعدم وجود المخزون.
• علامات فقدان الملكة: يجب أن تتأكد من وجود ملكة بياضة دائما.
• السرقة في المنحل: يبحث النحل الجائع عن أي تغذية أو رائحة للعسل ليهجم على الخلايا الضعيفة.
• دلائل التطريد: تكوين بيوت ملكية والازدحام وغير ذلك.

المسؤوليات الكبيرة

مع دخول تربية النحل في لحظاتها الحيوية للعام، سترغب في تعزيز هذه المهام من خلال مراقبة الأنشطة داخل خلاياك:

أولا: التحقق من سعة برواز الرحيق

أثناء التدفق(الفيض)، نظرًا لأن النحل يمكنه مط البرواز وملئه بسرعة، فمن المهم التأكد من توفر مساحة كبيرة لتخزين العسل وتتمثل إحدى طرق اختبار ذلك في إجراء اختبار الرش splash test:

قم بهز إطار من العسل غير المغطى فوق صندوق الخلية سوف يتناثر الرحيق الطازج، لا تقلق (سيقوم النحل بتنظيفه مباشرة)، يشير هذا إلى أن موسم الفيض غزير والرحيق يتم تخزينه بسرعة وأن النحل لم يتمكن من إنضاجه حتى الآن.

عندما ينضج النحل العسل إلى مستوى مناسب فإنهم سيغطون العيون وعندما يبدأ الفيض في الانتهاء سيبطئ النحل تخزين العسل وتغطية الخلايا، إطارات العسل التي يتراوح تغطيتها من 80٪ إلى 90٪ تكون آمنة للجني، الكثير من العسل غير المغطى (العيون المفتوحة) يمكن أن يؤدي إلى جني عسل سيتخمر بسبب الرطوبة الزائدة.

ثانياً: جني العسل

إذا كان التدفق(الفيض) لا يزال مستمرًا فقد يتجاهل النحل رفع براويز العسل وفرزها ولكن إذا تباطأ الفيض أو توقف فسوف يشعر النحل بسرعة وتكون ردة الفعل سريعة وتحدث ظاهرة السرقة وهيجان النحل إذا لم يتبع الإجراءات الاحترازية لفرز العسل.

يمكن أن يؤدي فرز العسل غير الناضج أو المكشوف إلى حدوث سرقة كبيرة وبسرعة، مما يجبرك على التخلي عما قمت بجنيه والسماح للنحل باستعادته. باستخدام خلايا لانجستروث، يمكنك عادةً الجني عن طريق إزالة صندوق الإطارات بالكامل مرة واحدة، ولكن لا يزال يتعين عليك العثور على مكان آمن لتحريك الإطارات واحدًا تلو الآخر أو للاحتفاظ بإطارات إضافية أو في الأوقات التي لا يمكنك فيها جني صندوق كامل ونظرًا لأنه من الضروري أن تكون جميع الصناديق المتبقية في الخلية مليئة بالإطارات، تأكد من استبدال الإطارات الممطوطة عند إغلاق الخلية.

بمجرد انتهاء التدفق(الفيض)، يمكنك وضع خطة لرفع العسل الزائد من الطوائف التي تحتوي على مخزون إضافي وفي المناخات الأكثر دفئًا مع فصول الشتاء القصيرة، قد يحتاج النحل فقط غرفة سوبر واحدة مليئة بالعسل ليتمكن من قضاء فصل الشتاء.

يمكنك أيضًا حفظ وتخزين بعض إطارات العسل الكاملة في الفريزر، لن يتجمد العسل وسيكون في مأمن من دودة الشمع أو الدبابير ثم إذا قللت من تقدير كمية العسل التي يجب تركها على خلايا النحل، يمكنك دائمًا إرجاع بعض منها إذا نفذ قبل الربيع المقبل وإذا لم ينتهي بك الأمر بأنهم لا يحتاجونه، فيمكنك جنيه لاحقاً، إن هذا مربح لجميع الأطراف!

ثالثاً: الاستعداد لندرة الصيف

مع ندرة الصيف تصبح الأرض جافة، تعتبر ندرة حبوب اللقاح وخاصة الرحيق أمرًا معتادًا وسيحتاج النحل إلى الطيران أبعد وأبعد للعثور على المرعى المتناثر المتاح وستصبح جهودهم أقل فاعلية بشكل متزايد، ستحتاج الطوائف الصغيرة وتلك التي لديها مخزون تغذية غير كافي إلى تغذيتها ومن المهم بشكل خاص أن يكون هناك مصدر متاح للمياه قريبًا ليملأ النحل العيون في الخلية بالماء ويقوم بالتهوية لخلق تبريد بالتبخير، إن وجود الماء في الجوار يجعل مهمة جمع المياه فعالة قدر الإمكان ويتيح المزيد من النحل للقيام بمهام أخرى ويمكنك وضع الماء في أوعية غذايات برطمان واستخدام تلك الموجودة في مدخل الخلية لإمداد النحل بالماء الكافي وتعتبر عملية التبريد التبخيري التي يستخدمها النحل فعالة في تبريد خلايا النحل وكثيرًا ما يوفر النحالون في أقسى المناخات ظلًا مؤقتًا أو عزلًا أعلى لخلاياهم ..

إن اهتمامك بالمنحل في فصل الصيف سيجعلك تجني بعد ذلك عسلا وفيرًا ورائعاً!

 

اشترك في نشرات نحال البريدية

قم بالتسجيل لتلقي محتوى رائع في صندوق الوارد الخاص بك.

شارك بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

سجل اهتمامك

تواصل معنا

12 + 7 =