مرحبًا، في هذه المدونة سوف نتعرف على شمع النحل بشكل أوسع، تعريفه وخصائصه وكيفية استخلاصه، أكمل المدونة لتتعرف معنا على كل مايتعلق بشمع النحل..

تعريف شمع النحل وخواصه:

هو عبارة عن إفراز غدي لشغالة نحل العسل ناتج من أربعه أزواج من الغدد تقع علي السطح السفلي لحلقات بطن الشغالات (الإسترنات) من الرابعه إلى السابعه وتظهر غدد الشمع واضحة في بداية موسم النشاط في الشغالات التي يكون عمرها بين 12-18 يوما وتنتج المناحل الحديثه شمعا بكميات أقل من المناحل البلديه لذا يجب الاحتفاظ بالمناحل البلديه القائمة وعدم تحويلها لمناحل حديثة خشبية لأنها تعتبر المصدر الأساسي لإنتاج الشمع و يرجع ذلك إلى أن الأقراص العسليه تكون ثابتة في الخلايا البلديه وعند الفرز تهرس الأقراص لإستخراج العسل منها أما الشمع فينظف و يصهر ويصفى ورغم صغر حجم الخليه الطينيه إلا إن إنتاجها للشمع يزيد عن أربعه أضعاف إنتاج الخلية الخشبية و تحتاج الشغالات إلى كمية كبيرة من العسل حوالي 10كيلوجرام لإنتاج كيلوجرام من الشمع كما تحتاج إلى كمية كبيرة من البروتين الناتج من هضم حبوب اللقاح فقد وجد أن الشغالات تفقد حوالي 20% من بروتين جسمها خلال إفراز الشمع إذا اقتصرت تغذية النحل على الغذاء السكري فقط.

حسنًا ما هي أقسام الشمع التجاري؟

يقٌسم الشمع تجاريا إلى ثلاث مجموعات هي:

الشموع الحيوانية:

وأشهرها شمع النحل.

الشموع المعدنية:

ويٌدخل تحت هذا القسم شمع البرافين.

الشموع النباتية:

ويحصل عليها من النباتات بطرق مختلفة ومنها شمع الكارنوبا.

أما عن خواص الشمع فإن درجه انصهاره 62-65.5° م وله رائحة مميزة والوانه تختلف من الأبيض النقي إلى الأصفر بدرجاته حسب اختلاطه بحبوب اللقاح والبروبوليس.

وبالنسبة للتركيب الكيميائي لشمع النحل فهو كالتالي:

  • هيدروكربونات 16%

  • كحولات أحادية وثنائية 34%

  • أحماض طويلة السلسة مثل البالميتك 31%

  • أحماض هيدروكسيلية 13%

  • مواد أخرى 6%

ماهي مصادر شمع النحل؟ ومن أين يتم استخراجه؟

المصدر الرئيسي للشمع في مصر هو الخلايا البلديه حيث ينتج كميات كبيره من الشمع عند إفراز العسل لعدم إعادة الأقراص بعد الفرز وعند كشط الأغطيه الشمعية للعيون المملوءة بالعسل في الخلايا الخشبيه يتم استخلاص شمع النحل وكذلك في القطع المتخلفه من تنظيف الإطارات التي تحتوي أقراص وأيضاً يوجد في الزوائد الشمعية بالخلايا والأقراص الشمعية القديمة.

كيف يقوم النحل ببناء الاقراص الشمعية؟

عند رغبة النحل فى بناء الاقراص الشمعيه تتناول الشغالات كميات كبيره من العسل , وتتشابك مع بعضها البعض بشكل سلاسل رأسيه متجاوره ومتراصه مع بعضها عند المكان الذى ستبنى فيه القرص حيث تبدو ساكنه بينما تقوم أعضاء الهضم والافراز بتحويل محتويات حويصلة العسل الى طاقه وشمع و تبدأ ببنائه فى ظرف 48 ساعه فتظهر افرازات الغدد الشمعيه بشكل قشور بيضاويه على السطح السفلى للحلقات البطنيه 3و4و5و6 فترتكز الشغاله على رجليها الوسطيتين والرجل الخلفيه اليمنى بينما تزيل القشره الشمعيه بواسطة مخالب الرجل الخلفيه اليسرى وتناولها إلى الرجل الأمامية التي ترفعها بدورها إلى الفكوك العليا حيث تمضغها قبل أن تضيفها إلى القرص وبعد المضغ يتحول الشمع الشفاف إلى لون معتم قليلا وتزداد مرونته بفعل اللعاب وتستغرق عملية إزالة القشره الشمعية الواحدة ومضغها وتثبيتها حوالى 4 دقائق.

معلومة:

يكلف انتاج الكيلوجرام من شمع النحل استهلاك من 5الى 15 كيلوجرام عسل النحل

منظر لبناء الزوائد الشمعيه من قبل النحل فى الخلايا البلديه المحسنه

ماهي الأسباب الرئيسية التي تجعل النحل يفرز الشمع؟

يقٌسم الشمع تجاريا إلى ثلاث مجموعات هي:

أن تكون درجة الحرارة داخل عش الحضنة فوق ٣٠

وجود النحل الصغير السن المفرز للشمع

غزارة الرحيق الوارد إلى الخلية

نقص المساحة المخصصة لوضع البيض

كشط الاغطية الشمعية للعيون المملوءة بالعسل في القرص اثناء الفرز (هو أحد مصادر الشمع)

شارك بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

سجل اهتمامك

تواصل معنا

4 + 15 =